إطلاق سراح أكبر بارونة مخدرات في المغرب بعد 9 أعوام سجناً
آخر تحديث GMT 08:40:10
المغرب اليوم -

الجبلية المرأة الحديدية التي أسقطت مسؤولين أمنيين كبار

إطلاق سراح أكبر بارونة مخدرات في المغرب بعد 9 أعوام سجناً

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إطلاق سراح أكبر بارونة مخدرات في المغرب بعد 9 أعوام سجناً

سجن تولال الذي كانت الجبلية معتقلة به
مكناس - عبد المجيد محمد ,محمد لديب

أفرجت السلطات المغربية عن أكبر تاجرة مخدرات في البلاد، السبت بعد قضائها عقوبة السجن لمدة 9 أعوام، وكان اعتقالها ومحاكمتها قد شهد اهتماما إعلاميا واسعا، بعد أن أسقطت في حبالها عددا من كبار المسؤولين الأمنيين المغاربة. وقال مصدر من مصلحة السجون في تصريح خاص لـ"المغرب اليوم" إن البارونة فتيحة حمود الشهيرة بلقب "الجبلية"، غادرت سجن "تولال" الشهير بمكناس ليلة السبت .وكانت قضيتها أثارت خلال أواسط العقد الماضي، الكثير من الألغاز بعد توريطها لرئيس الأمن الإقليمي في مدينة سلا آنذاك بتهمة التواطؤ مع الشبكة التي تتزعمها، وعدد من ضباط الشرطة في قضايا تتعلق بالرشوة، واتهامها بأنها كانت تخصص مبالغ مالية لعدد من رجال الشرطة كل أسبوع عن طريق مساعدها وهو أحد العناصر الخطيرة الملقب بـ"الضب" لتوفير الحماية لها، وتركها تروج المخدرات على نطاق واسع بكل حرية وأمان.
وكانت الجبلية البالغ من العمر حينها 40 عاماً قد تم إيقافها على يد عناصر قوات الشرطة نهاية شهر آب/أغسطس عام 2004  في الدار البيضاء بعد صدور العديد من مذكرات البحث في حقها، فتمت إحالتها على استئنافية الرباط، التي تابعتها من أجل تكوين عصابة إجرامية والإتجار في المخدرات والرشوة في حق موظفين عموميين بغية السماح لها بترويج المخدرات.
وكانت محكمة الاستئناف في الرباط، أصدرت عام 2005 أحكاما تتراوح مددها بين 10 أعوام سجنا وعام واحد، في ملف بارونة المخدرات المغربية، بعد جلسات ماراثونية لقيت اهتماما واسعا لدى الرأي العام المغربي.
ودانت المحكمة فتيحة حيمود بترويج المخدرات ورشوة موظفين عموميين، وقضت بحسبها 10 أعوام ومصادرة أموالها المودعة في بنك مغربي وعقاراتها وهواتفها الجوالة وإتلاف محجوزاتها التي لا قيمة لها، وتغريمها 20 ألف درهم (قرابة 1800 يورو) لصالح خزينة الدولة، و490 ألف يورو لفائدة إدارة الجمارك، مع تبرئتها من تهمة تكوين عصابة إجرامية.
كما حكمت بالسجن على عبد العزيز بلحسن مساعدها الأيمن، بالسجن 8 أعوام، وتغريمه مبلغ 850 يورو لصالح الخزينة و1.6 مليون يورو مناصفة مع البارونة "الجبلية" لصالح الجمارك.
وقضت المحكم المغربية قبل عشرة أعوام بحبس 25 رجل أمن و7 من رجال الشرطة بعام واحد ودفع غرامة 850 يورو لكل واحد منهم، بعد إدانتهم بتهمة الرشوة.
واتسمت شخصية "الجبلية" خلال هذه المحاكمة الشهيرة بالقوة وحرصت طوالها على أناقة مظهرها، قبل أن تنهار كليا بعد سماعها بالحك
وكانت النيابة العامة المغربية وصفت "الجبلية" بأنها أخطر بارونة مخدرات، لتكوينها شبكة إجرامية محكمة، دفعها إلى التخفي والاستمرار في مزاولة نشاطها اللامشروع حتى بعد صدور أكثر من 200 مذكرة بحث أمنية عنها.
ولم تتراجع "الجبلية"، خلال محاكمتها، عن إنكارها بأن تكون تاجرة مخدرات، أو تكون قد اشتغلت في هذا الصنف من التجارة غير المشروعة، على حد قولها. 

libyatoday
libyatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إطلاق سراح أكبر بارونة مخدرات في المغرب بعد 9 أعوام سجناً إطلاق سراح أكبر بارونة مخدرات في المغرب بعد 9 أعوام سجناً



لتستوحي منها ما يُلائم ذوقك واختياراتك في مناسباتك المُختلفة

تعرّفي على أجمل إطلالات نيللي كريم الفخمة خلال 2020

القاهرة - ليبيا اليوم

GMT 09:24 2024 الإثنين ,12 شباط / فبراير

تعرف على أبرز إطلالات شرقية فاخرة من وحي النجمات
المغرب اليوم - تعرف على أبرز إطلالات شرقية فاخرة من وحي النجمات
المغرب اليوم - عودة الرحلات الجوية عبر مطار ميناء السدرة النفطي

GMT 16:10 2020 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

الألوان الدافئة والاستلهام من الطبيعة أبرز صيحات ديكور 2021
المغرب اليوم - الألوان الدافئة والاستلهام من الطبيعة أبرز صيحات ديكور 2021

GMT 20:53 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 05:40 2015 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

قصة طفل سوري تعكس مأساة 1.2 مليون لاجئ في مخيمات لبنان

GMT 20:49 2019 الجمعة ,03 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 06:23 2016 السبت ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة رائعة من عباءات 2017 طغى عليها اللون الأسود

GMT 04:48 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

مصمم الأزياء العالمي "زياد نكد" يواصل مسيرة إبداعه منذ 2007

GMT 17:42 2015 السبت ,03 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة طبية تحذر الشباب من أخطر خمس علامات لمرض السرطان

GMT 09:05 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار BMW X3 في المغرب

GMT 06:35 2015 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف شاب سوري في مطار سيدني فور عودته من سورية

GMT 07:12 2017 الجمعة ,26 أيار / مايو

حقوق المساهم والجمعيات العامة

GMT 00:50 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

طرق طلاء الأظافر بسهولة فى المنزل
 
libyatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

libyatoday libyatoday libyatoday libyatoday
libyatoday libyatoday libyatoday
libyatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
libya, Libya, Libya