دراسة تكشف أن المراهقين الذين لديهم علاقات جيدة يتمتعون بصحة بدنية
آخر تحديث GMT 08:40:10
المغرب اليوم -

لها تأثير طويل الأمد بما يتجاوز التحصيل الدراسي

دراسة تكشف أن المراهقين الذين لديهم علاقات جيدة يتمتعون بصحة بدنية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تكشف أن المراهقين الذين لديهم علاقات جيدة يتمتعون بصحة بدنية

المراهقين الذين لديهم علاقات جيدة يتمتعون بصحة بدنية
سيول - ليبيا اليوم

يبدو أن العلاقة الجيدة بين الطالب والمعلم تتجاوز فكرة التفوق الأكاديمي، بل إنها قد يمتد أثرها لسنوات طوال، حسب دراسة كورية حديثة توصلت إلى أن المراهقين الذين لديهم علاقات جيدة مع معلميهم يتمتعون بصحة بدنية وعقلية أفضل، بناءً على دراسة استمرت 13 عامًا على 20000 من الأشقاء، اكتشف باحثون كوريون وجود صلة بين العلاقات الجيدة بين الطالب والمعلم في المدرسة والرفاهية الإيجابية عندما بلغ الطلاب منتصف العشرينات من العمر، حسب «ديلي ميل»

حسب الدراسة يمكن أن يكون للمدرسين الذين يبنون علاقات جيدة مع تلاميذهم تأثير طويل الأمد أكثر مما قد يدركون، بما يتجاوز التحصيل الدراسي.

العلاقة مع المعلم أهم من الأصدقاء

على الرغم من أهمية الصداقات في المدرسة، لم يجد الباحثون نفس الرابط بين العلاقات الجيدة بين الأقران وصحة الطلاب في مرحلة البلوغ.

قال مؤلف الدراسة جينهو كيم في جامعة كوريا، إن هذا البحث يشير إلى أن تحسين علاقات الطلاب مع المعلمين يمكن أن يكون له آثار مهمة وإيجابية وطويلة الأمد تتجاوز مجرد النجاح الأكاديمي، كما يمكن أن يكون لها أيضًا آثار صحية مهمة على المدى الطويل.

يجب أن تستثمر المدارس في تدريب المعلمين لبناء علاقات جيدة وداعمة مع طلابهم، وفقًا لكيم، ركزت الأبحاث السابقة في الغالب على علاقات المراهقين مع أقرانهم، وليس على علاقاتهم مع المعلمين.

تضمنت مجموعة المشاركين في الدراسة أكثر من 3400 زوج من الأشقاء، حتى يتمكن كيم من التحكم في عوامل الخلفية العائلية مثل الجينات والحي وتأثير الأسرة.

أجاب المشاركون على أسئلة تخص فترة مراهقتهم مثل: «كم مرة واجهت مشكلة في الانسجام مع الطلاب الآخرين؟»، «ما مدى توافقك على أن الأصدقاء يهتمون بك؟»، «كم مرة واجهت مشكلة في الانسجام مع معلميك؟» و«إلى أي مدى توافق على أن المعلمين يهتمون بك؟»

وبصفتهم بالغين، سُئل المشاركون عن صحتهم العقلية بالإضافة إلى صحتهم البدنية، والتي استندت إلى مقاييس ضغط الدم ومؤشر كتلة الجسم.

وجد كيم أن المشاركين الذين أبلغوا عن علاقات أفضل مع أقرانهم ومعلميهم في المدرسة الإعدادية والثانوية أفادوا أيضًا بتحسن الصحة البدنية والعقلية في منتصف العشرينات من العمر
قـــد يهمــــــــك ايضـــــــًا:

إغلاق المدارس في خمس ولايات نيجيرية عقب اختطاف عدد من الطلاب
"يونيسيف" تُعلن أن ثلث أطفال العالم تنقصهم أدوات "التعلم عن بُعد"

libyatoday
libyatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف أن المراهقين الذين لديهم علاقات جيدة يتمتعون بصحة بدنية دراسة تكشف أن المراهقين الذين لديهم علاقات جيدة يتمتعون بصحة بدنية



لتستوحي منها ما يُلائم ذوقك واختياراتك في مناسباتك المُختلفة

تعرّفي على أجمل إطلالات نيللي كريم الفخمة خلال 2020

القاهرة - ليبيا اليوم

GMT 11:27 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

دار الآداب تصدر رواية «ماء وملح» لسارة النمس

GMT 20:18 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي علي طريقة عمل بيض اسكتلندي

GMT 01:50 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

فنان عراقي يُجسّد ألوان الحرب ومآسيها في لوحاته الزيتية

GMT 04:48 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

قواعد ملابس العمل التي يجب كسرها للتمتع بالأناقة والتنوع

GMT 04:39 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق سيدات طائرة الأهلي يفوز على الصيد 3/صفر بالدوري المصري

GMT 17:28 2015 الجمعة ,30 كانون الثاني / يناير

جاموس بري يقتل أبناء "لبؤة" أمام عينها

GMT 16:39 2015 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

محاضرة عن المياه في قصور الأندلس في فاس الخميس

GMT 14:36 2016 الجمعة ,23 أيلول / سبتمبر

طريقة عمل الملبن بالمكسرات

GMT 14:34 2015 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

حملة نظافة موسعة تشهدها أحياء متعددة في مدينة مراكش

GMT 11:06 2013 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ندوة عن "العلاقة بين الرواية والمجتمع"

GMT 02:57 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف شخص في طنجة للاشتباه في تورّطه بقضايا سرقات

GMT 20:22 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

منع أغاني شيرين عبد الوهاب في التلفزيون والإذاعة المصرية

GMT 01:40 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الفنان أحمد عز يستعد لتصوير أحداث فيلم "يونس"

GMT 00:12 2016 الجمعة ,23 كانون الأول / ديسمبر

الوميض الصادر من بطن العنكبوت "ستراكني" يحير العلماء

GMT 12:55 2016 الأحد ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

كتاب "يوما ما كنت من أهل الجن" يصدر قريبًا عن دار روافد

GMT 12:22 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل 7 على الأقل في قصف جوي ومدفعي على حي الفردوس في حلب
 
libyatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

libyatoday libyatoday libyatoday libyatoday
libyatoday libyatoday libyatoday
libyatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
libya, Libya, Libya