سلطات طرابلس تكافح فيروس كورونا بمراقبة الإجراءات الاحترازية في الأسواق
آخر تحديث GMT 08:40:10
المغرب اليوم -

سلطات طرابلس تكافح فيروس "كورونا" بمراقبة "الإجراءات الاحترازية" في الأسواق

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سلطات طرابلس تكافح فيروس

مراقبة الأسواق الشعبية والمحال التجارية لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية ضد كوفيد-19
طرابلس - ليبيا اليوم

كثفت سلطات العاصمة الليبية طرابلس من مراقبة الأسواق الشعبية والمحال التجارية لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية والوقائية لمحاصرة وباء «كورونا»، في وقت تعاني مستشفيات العزل في بلدية غدامس (جنوب البلاد) من نقص الأطقم الطبية، مع تصاعد وتيرة الإصابات في عموم ليبيا.

وسجل المركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا، أمس (الأربعاء)، حصيلة تراكمية بلغت 102880 إصابة، ووفاة 1546 حالة، لكنه رصد ارتفاعاً ملحوظاً في معدل المواطنين الذين استجابوا لبروتوكول العلاج وصل إلى 77435 متعافياً.

وأشار المركز الوطني، ومقره طرابلس، إلى أن 15 مختبراً بالبلاد أظهرت إيجابية 424 عينة، بعد فحص جميع العينات التي تسلمتها، بتقنية «Real Time PCR»، وجاءت العاصمة الأعلى في معدل الإصابة بـ130 إصابة، تلتها مصراتة بـ34 حالة.

وقال المركز الوطني إن الحملة التي أطلقتها وزارة الداخلية التابعة لحكومة «الوفاق» لليوم الثاني، أمس، بالتعاون مع المركز، والحرس البلدي، استهدفت مراقبة تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية للأسواق الشعبية والجزارين والصيدليات والمخابز والمحلات التجارية، وغيرها من المحلات للحد من انتشار فيروس «كورونا» ومكافحته.

في السياق ذاته، اشتكى عميد بلدية غدامس قاسم المانع، من نقص الأطقم الطبية في مراكز العزل والمستشفيات بالبلدية، مشيراً إلى أنه خاطب وزارة الصحة «لكنه لم يتلقَّ رداً إيجابياً حتى الآن».

وتحدث المانع في تصريحات صحافية أيضاً عن نقص مخزون أسطوانات الأكسجين، وبعض المستلزمات الطبية، لافتاً إلى تأخر صرف المكافآت الطبية للعناصر الطبية.

ولمواجهة أي نقص في أسطوانات الأكسجين، خصصت الحكومة المؤقتة بشرق ليبيا، 12 مليون دينار لوزارة الصحة لتغطية قيمة توريد وتركيب محطات أكسجين لبعض المستشفيات في بعض البلديات.

وفي ظل إجراءات احترازية مشددة، بدأ العام الدراسي الجديد في بعض مناطق شمال غربي ليبيا، واستقبلت مدارس بني وليد التلاميذ بالتعقيم والتشديد على ارتداء الكمامات، والتباعد بينهم في الفصل الدراسي، واقتصرت الدراسة على 3 أيام فقط في الأسبوع.

في غضون ذلك، تسلمت حكومة «الوفاق» أجهزة ومعدات طبية من جمهورية كوريا الجنوبية لدعم المستشفيات الليبية في مواجهة فيروس «كورونا المستجد»، وأشارت وزارة الخارجية في بيان مساء أول من أمس، إلى أن الشحنة دخلت البلاد عن طريق مطار معيتيقة الدولي، بالتنسيق بين وزارة الخارجية وسفارة كوريا في ليبيا.
قـــد يهمــــــــك ايضـــــــًا:

أنقرة تستدعي باشاغا والنمروش والمشري وقادة المليشيات في إجتماع عاجل
الكهرباء تعلن توصيل خط جنوب طرابلس بعد تعطله سنة ونصف

libyatoday
libyatoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلطات طرابلس تكافح فيروس كورونا بمراقبة الإجراءات الاحترازية في الأسواق سلطات طرابلس تكافح فيروس كورونا بمراقبة الإجراءات الاحترازية في الأسواق



لتستوحي منها ما يُلائم ذوقك واختياراتك في مناسباتك المُختلفة

تعرّفي على أجمل إطلالات نيللي كريم الفخمة خلال 2020

القاهرة - ليبيا اليوم

GMT 22:50 2020 الأربعاء ,13 أيار / مايو

كرات اللوتس والتمر على سفرة حلويات رمضان

GMT 08:00 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

قصر "Château de Raray" تعيش فيه مغامرة استثنائية

GMT 21:05 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 22:54 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

وفاة والدة الخياري بعد صراع مع السرطان

GMT 09:54 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

أول "رجل حامل" في بريطانيا يكشف خفايا تجربته لإنجاب طفلته

GMT 01:42 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

عائشة البصري تكشف معاناة النساء من خلال "الحياة من دوني"

GMT 09:50 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول يكشف ما قاله ولي العهد السعودي عن "مقتل خاشقجي"

GMT 00:30 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

فريق Uppercut Games يكشف عن لعبته الصادرة

GMT 07:40 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

نقل الفنان تامر حسني إلى المستشفى بعد إصابته بوعكة صحية

GMT 11:47 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

شركة يابانية تطرح سيارة كهربائية خارقة في معرض باريس

GMT 06:04 2018 الإثنين ,25 حزيران / يونيو

ميرفت أمين توضح أن هالة من الذين يبرزون قدراتها
 
libyatoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

libyatoday libyatoday libyatoday libyatoday
libyatoday libyatoday libyatoday
libyatoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
libya, Libya, Libya